DéliresGénéralMe, Myself & I

هاذا التقتاقو و مازال الفلاقو.

canicule.jpg

 

البارح معا حكايت نص اليل, نحس في سخانة موش نورمال حتى طرف

 

الواحد بالسيف ما يتنفس

 

قمت ضربتلها دوش باردة تعمل الكيف, درج مبعد كايني ما عملت شيئ

 

سخانة شنيعة

 

حليت الشباك, تقولش عليه الواحد تكشف على جهنم

 

أكاهو حليت الكليماتيزور و تمديت

 

رميت الأرديناتور على جنب و ركشت

 

سخانت ربي تكوي و نكمل عليها سخانت الأرديناتور؟

 

والله كان في أول جوان هكا مالا في أوت كيفاش؟

 

موش آفار حتى طرف

 

والله نهبل

 

أنا ديجا شتاء مشتي و نحوس بنص يد

 

ربي يستر و برا

 

يرحم دين والدين بوه إلي إخترع الكليماتيزور

 

كان نشوفو توا نعتيه شفة

 

العزا قداش بردلي على قلبي

12 réflexions au sujet de « هاذا التقتاقو و مازال الفلاقو. »

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *